.. .. .. .. .. .. اجتياح احتياج

hairRose

 

صمت الليل لا يشرح لي سوى مدى احتياجي لك

حفيف الأشجار لا يهديني إلا للسعي إليك

احتار فيما ان كنتَ لي !

و تشفيني بكلمات أضمد بها لهيب الشوق بي

 

أهزوجة اليُتم ميداني

بعدك فقدت قبيلتي و بعض وجداني

جوف البحر كأنه بموجاته يُناديني

شذى عطرك مختزنٌ بي في شرايني

و يلثم النهار اطرافه لتلوح في الأفق لي

 

أمشي وحيدة في طريق بعيدة

تمر بي عاصفة بُعد و اشتهاء

يليها انكسارة و اغتراب

و لا شيء غيرك يطفئ غليل الاحتراق

 

لــيدي تــي

2 thoughts on “.. .. .. .. .. .. اجتياح احتياج

    1. و هل يلتقي الأيتام يوماً إلا في دار لهم يحمل اسمهم!
      الأسى وحده يجسد تلك الدار يا شاعر ..
      وحدها مشاعر الحزن و اللانتماء تخلق فينا نضج عاطفي قاتل ..
      ربما نحتاج لـ لليل يمسح الحزن و يعيد بهجة الطفولة
      أتراه ليل قادم ؟

      صدقني يا شاعر لست بحاجة لأن أكون كما انا !

      تقديري الأكبر لك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *